الأحد , سبتمبر 19 2021

الحشاشون والجيش الوطني

عبدالخالق عطشان

الحشاشون الذين (يَحُشُون) على الجيش الوطني وأنه لم يهجم ولم (يطلع ولم ينزل) وأنه 7 سنوات مافعل شيئا !! نقول لهم شكلوا 3 فرق منكم :

الفريق الأول : يتم نزولهم ( للكسارة والمشجح وصحراء الجوف ) فقط ودونهم وبقية الجبهات في المناطق العسكرية وليمكثوا ثلاث ليال ثم ليخبرونا مباشر من هناك – هذا إن صبروا ثلاث ساعات ولما يشاهدوا او يسمعوا العدو -عمّ شاهدوه هل كان جيش وطني يؤدي واجبه أم غير ذلك؟

الفريق الثاني : يتم نزوله إلى مناطق سيطرة المليشيا وليطف بالمقابر القديمة والحديثة وجدران الأحياء والحارات لمشاهدة الهلكى وليقم بزيارة للمستشفيات العامة والخاصة وبعدها ليخبرنا هذا الفريق عن الذي رآه هل كانوا هلكى بفعل الكومندوز الأمريكي أم حالات تسمم غذائي أم بفعل الجيش الوطني ؟

الفريق الثالث : ليتولى النزول إلى مقبرة الشهداء بمارب فقط وليطف بأرجائها وبعدها يخبرنا هذا الفريق هل كل من واراه الثرى مات بالجدري أم أنها تضحيات للجيش وطني ؟؟!

قُتِل الأفاكون والخراصون والحاقدون والمشيطنون للجيش الوطني والذين لاندري ماهي الخصومة بينهم وبينه !! هل لأن ثباته وتضحياته أبدت البغضاء من أفواهم و ماتخفي صدورهم

*ملاحظة : كل من في الجبهات من جيش ومقاومة وقبائل جيشٌ وطني لاستعادة الدولة وتحرير الجمهورية .

 

شاهد أيضاً

التحالف الوطني: جريمة الحوثيين بحق 9 مواطنين تصعيد يتزامن مع أول تحرك للمبعوث الدولي 

العرش نيوز – متابعات : قال التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية، إن مليشيا الحوثي الانقلابية …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: