الرئيسية / محلي / ردود فعل ايجابية وترحيب محلي واقليمي ودولي بالبدء في تنفيذ اتفاق الرياض

ردود فعل ايجابية وترحيب محلي واقليمي ودولي بالبدء في تنفيذ اتفاق الرياض

العرش نيوز – رصد خاص :

لاقت جهود الاشقاء في المملكة العربية السعودية في التوصل الى اتفاق حول آلية تسريع العمل باتفاق الرياض الذي تم توقيعه بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي ، ردود فعل ايجابية وترحيب محلي وعربي واسلامي ودولي ، محرر العرش نيوز رصد ابرز تلك التفاعلات .

حيث أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف العثيمين ، بأن الاعلان وما تضمنه الاتفاق من نقاط تنفيذية يعكس نجاح جهود المملكة السياسية المستمرة منذ توقيع الاتفاق لإيجاد حل توافقي يقبل به طرفا الاتفاق وتمسكها بمنهج الحكمة والتوازن في التعامل مع الطرفين بما يضمن بقاء الجميع على طاولة المفاوضات والاحتكام إلى الحل السياسي عوضا عن العسكري.
مثمنا جهود الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، في سبيل بقاء اليمن موحدا ومحررا من قبضة مليشيا الحوثي الانقلابية.

فيما اكد الامين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط ،أن الآلية التي أعلنت عنها المملكة تُمثل خطوة مهمة نحو الحل السلمي في اليمن، ومعالجة الأوضاع الإنسانية والاجتماعية الصعبة في جميع الأراضي اليمنية .

من جانبه رحب رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السُّلمي ،بالآلية التي قدمتها المملكة العربية السعودية لتسريع العمل في تنفيذ اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.

وثمن رئيس البرلمان العربي ،عالياً الجهود المخلصة والمقدرة التي بذلتها المملكة العربية السعودية لجمع الأشقاء اليمنيين ومعالجة الخلافات وإزالة العقبات التي تسببت في تأخير تنفيذ اتفاق الرياض، باعتباره ركيزة أساسية للحفاظ على سيادة اليمن وتحقيق وحدته.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن هذه الآلية تأتي استكمالاً لجهود المملكة العربية السعودية في تعزيز وحدة اليمن الشقيق وتحقيق أمنه واستقراره، كما ستسهم في توحيد الصف اليمني وتفعيل مؤسسات الدولة، وتنفيذ المشروعات الإنسانية وتسريع عجلة التنمية في المناطق المحررة، بما يعود بالنفع على الشعب اليمني الشقيق والتخفيف من معاناته.

ودعا رئيس البرلمان العربي جميع الأطراف إلى سرعة العمل على تنفيذ هذه الآلية وتغليب مصالح الشعب اليمني وتوحيد الجهود في مواجهة ميليشيا الحوثي الانقلابية، واستعادة مؤسسات الدولة الشرعية وضمان وحدة وسلامة أراضي الجمهورية اليمنية.

وأعرب رئيس البرلمان العربي عن دعم البرلمان العربي التام للجهود التي يبذلها تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية لتحقيق الأمن والاستقرار وصناعة السلام والتنمية في اليمن، والتوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية ينهي الانقلاب ويعيد السلطة الشرعية على كافة الأراضي اليمنية وفق المرجعيات الثلاث المتمثلة في مبادرة مجلس التعاون الخليجي وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وخاصة القرار رقم 2216.

من جهته أشاد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف بالجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية وأسفرت عن قبول الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي للآلية التي اقترحتها المملكة لتسريع وتفعيل تنفيذ اتفاق الرياض والالتزام ببدء العمل بها.

وأشار الحجرف ، الى ان تلك الجهود تأتي بهدف تجاوز العقبات القائمة وتغليب مصالح الشعب اليمني وتهيئة الأجواء لممارسة الحكومة اليمنية لجميع أعمالها من عدن وانطلاق عجلة التنمية في المناطق المحررة والدفع بمسارات إنهاء الأزمة اليمنية في جميع أبعادها.

وأكد الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ،حرص المجلس على استعادة الأمن والاستقرار في اليمن وعودته القوية كعضو فاعل في محيطه الخليجي والعربي ودعم المجلس لجهود الأمم المتحدة الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية وفق المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن 2216.

بريطانيا وعلى لسان وزير الخارجية دومينك راب ، رحبت بما قدمته حكومة المملكة العربية السعودية للحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي، بشأن آلية لتسريع العمل في تنفيذ اتفاق الرياض.

وقال في بيان له ،اليوم، “ان إتفاقية الرياض تعد خطوة رئيسية ضمن جهود التوصل إلى حل سلمي مستدام في اليمن، وتمثل تقدماً مهماً في هذا الإطار”..داعياً جميع الأطراف المعنيّة إلى الاستمرار في تفعيل روح التحاور وتقديم المزيد من التنازلات من أجل انهاء الأزمة اليمنية.

فيما ثمنت جمهورية مصر العربية، جھود المملكة العربية السعودية وحرصھا على تنفیذ (اتفاق الریاض) ومبادرتھا بطرح آلیة لتسریع تنفیذ الاتفاق بین الحكومة الیمنیة والمجلس الانتقالي.

وقالت وزارة الخارجیة المصریة في بیان لھا ،اليوم، “ان الآلیة التي طرحتھا المملكة العربية السعودية تضمنت عناصر محددة تستھدف وقف إطلاق النار والتصعید، ودعم مسار الحل السیاسي وتفعیل مؤسسات الدولة وتحقیق الأمن والاستقرار بالیمن”.

ورحب البیان بتجاوب الحكومة الیمنیة الشرعیة والمجلس الانتقالي مع الآلیة وبما یستھدف تجاوز العقبات القائمة وتغلیب مصلحة الشعب الیمني وتھیئة الأجواء لاستئناف العملیة السیاسیة بھدف التوصل إلى حل شامل للأزمة الیمنیة.

وأشار في ھذا الصدد الى أن الآلیة الجدیدة تستند الى مرجعیات التسویة السیاسیة المتفق علیھا لا سیما مبادرة مجلس التعاون الخلیجي وآلیاتھا التنفیذیة ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن رقم 2216.

وعلى المستوى المحلي ثمن رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني ، جهود المملكة العربية السعودية الشقيقة في تسريع وتفعيل تنفيذ اتفاق الرياض بين الحكومة والمجلس الانتقالي.

وعبر البركاني في رسالته التي وجهها الى نائب وزير الدفاع والطيران السعودي صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان، باسمه ونيابة عن زملائه في رئاسة مجلس النواب، عن شكرهم لجهوده التي أثمرت في نجاح هذا التوافق السياسي بتوقيع الإتفاق أولاً وآلية تنفيذه وإعلان الفصل الأول صبيحة يومنا هذا أمام مباركة شعبنا وتطلعه للخلاص من هذا الكابوس الذي خنق أنفاسه منذ الانقلاب الحوثي المدعوم من حكومة طهران العابثة بأمن اليمن والمنطقة العربية.

وقال رئيس مجلس النواب في الرسالة “إننا إذ نستعرض المشهد بكل التعقيدات التي رافقت جهودكم وجهود فريقكم السياسي الذي عمل ليل نهار بجدٍ واجتهاد وإخلاص لإنجاز هذه المهمة المعقدة والإنتصار التاريخي، ونقدر صبركم وتحليكم بالحكمة وروح الأخوة لتجنيب إخوانكم اليمنيين المزيد من المعاناة والاقتتال ليصبح هذا الانجاز إضافةً جديدةً إلى صفحتكم المشرِّفة أثناء توليكم مهام الإشراف على هذا الملف الذي نال منكم الاهتمام والصبر والأناة وسعة الصدر للتغلب على الصعوبات الكبيرة التي حاولت إعاقة مهمتكم وانتصرتم عليها بالكثير من الحكمة والصبر والجهد والحرص على تحقيق السلام بين اشقائكم في اليمن”.

واضاف البركاني “إن ماتم إنجازه بفضلكم وببراعة وكفاءة الفريق العامل معكم يمثل إشراقةً جديدةً في تجليات المملكة العربية السعودية وجهدها الجبار لدعم الأمن والسلام في اليمن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آ ل سعود ، وولي عهده الامين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، كما أنه محطةً مهمةً في سجل التعاون والتنسيق المشترك بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة”.

كما عبر رئيس مجلس النواب ، عن بالغ التهاني والتبريكات بهذا الإنجاز العظيم الذي جاء في هذه الأيام المباركة، أيام عيد الأضحى المبارك..سائلاً الله أن يعيده على اليمن وشعبه وعلى قيادة المملكة وشعبها بالخير والسعادة والأمان.

شاهد أيضاً

محافظ مأرب يوجه بتعزيز حساب كل مديرية بـ 100 مليون لمواجهة كارثة السيول

العرش نيوز – مأرب : وجه محافظ مأرب سلطان العرادة، بتعزيز حساب السلطات المحلية للمديريات …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: